القائمة الرئيسية

الصفحات

مقارنة رقمية | الزمالك وجور ماهيا، "ترجمة الفرص" بين نقيضين

https://images.performgroup.com/di/library/GOAL/af/65/-_1lix4xehboel5142a22zo8pvl0.jpg?t=1595828977&quality=60&w=1600

يستعد الزمالك لموقعة حاسمة في مشواره الأفريقي عندما يستقبل جور ماهيا الكيني على ملعب برج العرب في الإسكندرية لحساب الجولة الخامسة من دور المجموعات لكأس الكونفدرالية.
الزمالك الذي يحتل المركز الثالث بـ5 نقاط في المجموعة الرابعة يأمل في تحقيق الفوز من أجل المنافسة على التأهل إلى دور الثمانية، حيث يحتل صدارة المجموعة نصر حسين داي الجزائري ولديه 7 نقاط يليه جور ماهيا بـ6 نقاط، بينما يتذيل الترتيب بترو أتلتيكو الأنجولي بـ4 نقاط.
وسيكون الزمالك مطالب بالفوز على بطل كينيا بهدفين دون رد لتجنب الدخول في أزمة حسابات المجموعة خاصة أن جور ماهيا يحتل حاليًا الوصافة وينافس على الصعود للدور المقبل، علمًا بأنه تفوق على الفارس الأبيض بنتيجة 4/2 في المباراة التي أقيمت في كينيا.
حسنًا، فالمعركة مباشرة بين الزمالك وجور ماهيا وقد تُحدد ملامح الصعود، وبالمقارنة بين الفريقين، سنجد أن هناك نقطة فاصلة توضح مدى تفوق فريق على آخر وألا هي الفاعلية الهجومية وترجمة الفرص لأهداف.
ففي الأونة الأخيرة كانت مشكلة الزمالك الأبرز هي في كثرة إهداره للفرص، وهو ما اتضح خاصة في مباراة نصر حسين داي، لكن فيما يتعلق بترجمة الفرص لأهداف لا يوجد فريق في البطولة يتفوق على جور ماهيا.
فجور ماهيا هو أفضل فريق في دور المجموعات على مستوى تحويل الفرص لأهداف بنسبة 18%، أما الزمالك فيحتل المركز 11 بين فرق دور المجموعات في تحويل فرصه لأهداف وذلك بنسبة 10% فقط.
وسجل جور ماهيا 7 أهداف حتى الآن مقابل 5 للزمالك، رغم أن محاولات الزمالك الهجومية على مرمى المنافسين (18) أكثر من جور ماهيا (17).
لكن مع رغبة الزمالك في تسجيل هدفين على الأقل، سيكون عليه التعلم من امتياز البطل الكيني في الفاعلية الهجومية وقدرته الكبيرة على ترجمة الفرص التي تسنح له.



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات